القائمة الرئيسية
روابط مهمة
كلمة رئيس جهاز أبوظبي للمحاسبة معالي حمد الحر السويدي احتفاءً بيوم الشهيد
 
أبوظبي، 30 نوفمبر 2017:  تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة "حفظه الله"، ليكون 30 من نوفمبر من كل عام ذكرى للشهيد، أتوجه بإسمي وباسم جميع موظفي جهاز أبوظبي للمحاسبة، إلى أسر وذوي الشهداء بالإجلال والإكبار لجهودهم في غرس حب الوطن والذود عنه في قلوب أبنائهم، ونعرب عن تقديرنا لامهات الشهداء وعظمتهم في تنشئتهم وإعدادهم لأبطال حملوا قيم الآباء والأجداد في الولاء والتضحية.
 
 نحتفي اليوم بذكرى شهدائنا الأبرار ونقف بكل عز وإكبار للتضحيات الجليلة التي قدمها شهداء الوطن البواسل، الذين استطاعوا ان يسطروا بحروف من نور شهادات خالدة في البطولة والعطاء والتضحية في سبيل الوطن وعزته. فهم رمزاً للمجد في ميادين العز والشرف، قدموا اراوحهم من اجل حماية أرض الوطن والذود عنه، ونصرة الأشقاء.
 
هذه هي الإمارات، تحت راية قيادتها الرشيدة والحكيمة تساهم بقوة وصلابة أبنائها في حفظ واستقرار الأوطان الشقيقة، حيث قدمنا الغالي والنفيس للدفاع عن المبادئ والقيم التي أرسى دعائمها القائد والوالد المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه"."  تشكل تضحيات شهدائنا دافعاً للروح الوطنية التي سرت في عروق أجدادنا وآبائنا وأولادنا والتي تعزز من صلابة شعبنا وعزيمته للدفاع عن أرضه وحقوق جيرانه وأشقائه، في سبيل الحق ونصرة المحتاج، ولقد أثبتت التجارب قدرتنا على مواجهة التحديات، فكانت التضحيات وكانت الشهادة.
 
ونتوجه إلى أرواح شهدائنا الأبرار بأسمى آيات الوفاء والإخلاص، ونؤكد أن شهدائنا لن يغادروا قلبونا بل سيبقون أبد الدهر أحياء بيننا ولجميع الأجيال القادمة مصدر فخر وإلهام ورمزاً للتلاحم وحب الوطن. فهنيئاً لنا وفائهم للوطن وهنيئاً لهم الشهادة."